mardi 27 octobre 2009

قبيلة بني بوزكو

*
* * *
*


*
* * *
*
قبيلة بني بوزكو
------------------------------------
من قبائل الجهة الشرقية، ينطق حرف الكاف بالجيم المصري، تحدها شرقا قبيلة زكارة وقبيلة بني يعلا، وشمالا قبيلة الشجعة وقبيلة بني وكيل، وغربا قبائل توريرت، وجنوبا قبيلة أولاد عمور وقبيلة أولاد بخيتي
ومن بلدات قبيلة بوزكو : مستيكمر - مولاي بغداد - أولاد محمد - مطروح - تاغيلاست - دادا علي - أولاد خالتا - أولاد ايسغي
وبنو بوزكو قبيلة شهيرة بالأحداث والمعارك التي وقعت بأراضيها سواء ضد الثائر بوحمارة أوضد الاحتلال الفرنسي أوضد بعضهم البعض، تحت قيادة رؤسائها ومنهم القائد حمادة البوزكاوي والقائد محمد الحولي والقائد محمد النكادي
وتنقسم بوزكو الى قسمينشرفاء بوبوض : بمنطقة تانشرفي، وهم طائفتان
الوداغير : وهم أولاد أحمد بن الهاشمية
الشرفاء المنتمون لسيدي محمد بن سيدي عبد الجبار الامام العارف الشهير هناك
أولاد سيدي محمد بن سعيد الهبري : وينسبون أصلهم الى جدهم الشريف المذكور الذي قدم من طرابلس، وكان اماما وشيخا صوفيا فنشر دعوته بشرق المغرب، وكان حيا بين سنتي 1050 هـ و 1150 هـ . وهم ثلاث فرق وهيأولاد سيدي محمد الهبري
أولاد ابسين : وهو لقب جدهم سيدي علي و يعرف حفدتهم بمقور والهبري وغيرهاشرفاء المقادر : واسم جدهم هو سيدي أحمد، و ينقسمون إلى خمسة فروع هم كالتاليشرفاء الجمولات
شرفاء إيهروين
شرفاء حمادين

شرفاء أولاد مولاي إدريس
: ومنهم - أولاد أحمد بن عبد الله - أولاد علي بن قدور - أولاد بوكنانة بن أحمد - أولاد بن ختو - أولاد امحمد أملال - أولاد بلقاسم - أولاد الحاج امحمد بن قدور - أولاد يحلا - أولاد مومــن - أولاد الأبيض - حفدة سيدي أبي يوسف
شرفاء الدراويش أولاد سيدي محمد الحاج : وهم أولاد سيدي محمد الحاج، وفي أحفاده كثير من الصالحين، يتصل نسبه الشريف الى سيدي الحاج موسى بن مشيش شقيق مولاي عبد السلام بن مشيش، وينقسمون الى
أولاد بن دينار : ومنهم بني مسعود - يهاجــــن - بني أوغيل - بني أوكيل الشرفاء - أولاد بن دينــــار - آيت احساين - إعبوين - آيت قدور علي - أولاد سيدي محمد أوسلم - إزنوين - إعراجـــن - إقراشن – إنامسنأولاد وإلغمـــان : ومنهم - أدراوش - إيمونايــن - إلغمـــــان - إحموين - الشرفاء لقصاصرة - بني طلحة - إعلين - إبنعمرن - أولاد محمد وبلقاسم - إعسايـــن - أولاد اعمر بن حمو - أولاد سيدي قاسم أزروال - أولاد الناصر
---------------------------------
وفي تعريف آخر
بني بوزكو
قبيلة تستوطن المنطقة الحاملة لاسمها جغرافيا في المنطقة الشرقية، وتشمل الجزء الجنوبي من هضاب وسهول الممر الرابط بين تاوريرت والعيون الشرقية (بني بوزكو الوطا)، وجزء من سلسلة جبال الهورست (بني بوزكو الجبل)، وتجاورها شمالا قبائل الشجعة وبني وكيل وأولاد سيدي الشيخ، وجنوبا وادي زا وقبائل بني شبل وأولاد عمرو وفي الجنوب الغربي بني كولال وأولاد الميدي، وشرقا قبيلة بني يعلا
وترفع أصول بني بوزكو الى القبائل الزناتية المستقرة بالمنطقة منذ القرن 13م، ولغتهم المتداولة في الغالب هي الأمازيغية
فصائل قبيلة بني بوزكو
- أولاد علي
- اختيين
- أولاد موسى
- الزيايتية
- إقدورن
- أولاد عبو
- أولاد الحسن
- إسغارن
- المصامدة
- أولاد تلحولت امختارن
- حديين
- بني وشكل
- أولاد بختي
- أولاد خليفة
- بني ورغ
معالم من تاريخ قبيلة بني بوزكو
ورد ذكر بني بوزكو في مذكرات الرحالة الفرنسي (دوفوكو) في أواخر القرن 19م، عندما مر في أراضيها سنة 1884م، ولاحظ استقرار القبيلة وولائها للسلطة الشرعية المخزنية، بخلاف القبائل الكجاورة لها والتي تعاني من التفكك والاضطرابات، ويرجع سبب ذلك الى سياسة القائد حمادة البوزكاوي الذي ظل على رأس القبيلة منذ 1876م الى 1905م، وقد حظي بالمكانة المرموقة لدى المخزن خاصة بعد مصاهرته ببنته للسلطان مولاي الحسن الأول العلوي، وظهير التوقير والاحترام المنعم عليه به سنة 1883م، وكانت حدود قيادته لا تتعدى حدود قصبة العيون المجاورة له نظرا لوجود قائد مخزني عليها عينه السلطان مولاي الحسن الأول أيام حركته الى وجدة عام 1876م، لكن خلافاته المتكررة مع القائد البوزكاوي اضطرت السلطان أن يعينه خليفة للبوزكاوي سنة 1892مم لثقته التامة في مقدراته، حتى تميزت قبيلته بالخضوع والاستقرار لما له من نفوذ لدى المخزن المركزي
ومما اشتهر به القائد البوزكاوي في أيام حكمه، اصطدامه مع الثائر بوحمارة، حينما امتد نفوذ هذا الأخير الى منطقته فتطاول على شخصه بطلب المصاهرة منه، وتظاهر له القائد البوزكاوي الطاعة والقبول، ولما قدم عليه ضيوف الخطبة أتى عليهم بالذبح والقتل في حمام أعده لذلك، فشكر له السلطان مولاي عبدالعزيز العلوي صنيعه، وأنعم عليه بظهير التوقير والاحترام سنة 1904م، واستفاد به ورثته حيث ظلوا في قيادة قبيلتهم الى ما بعد الاستقلال، ومنهم القائد النكادي بن حمادة البوزكاوي الذي كان له موقف مع حركة التحرير بالمنطقة عندما قبض على القائد كرطيط ونفاه
وفي عهد الحماية الفرنسية حددت سلطاتها مجال قيادة البوزكاويين في الجبال المجاورة للعيون وتوريرت لتفادي المنازعات القبلية شأنها شأن قبائل بني يعلا والزكارة وبني يزناسن
---------------------------------------
المصدر: فوكولد – برحاب عكاشة – المعلمة شاكر الميلود
---------------------------------------------------------
ومن أعلام قبيلة بني بوزكو القياديين
القائد البوزكاوي
هو القائد حمّادة بن محمد بن المختار البوزكاوي نسبة لقبيلته بني بوزكو (ينطق الكاف بالجيم المصري) والتي كان قائدا عليها من 1876 الى 1905م، ومجال أراضيها من جنوب مدينة العيون الشرقية الى واد زا بإقليم وجدة، واشتهر هذا القائد بنفوذه وسلطته، مما دفع السلطان مولاي الحسن الأول العلوي الى تعيينه قائدا لقبيلته، لضمان الأمن وفرض طاعة المخزن ، وعظم شأنه بعد مصاهرته للسلطان مولاي الحسن ببنته، فحظي بتقدير كبير ، وحصل على ظهائر التوقير والاحترام وإسقاط الكلف المخزنية، فصار محل ثقة واستشارة السلطان في أمور قبائل منطقة وجدة، ولما استقر الثائر بوحمارة في شمال المغرب الشرقي ، تظاهر له القائد البوزكاوي بالطاعة والامتثال ، ودبر مذبحة لأنصاره بعد أن تظاهر بالموافقة على مصاهرته، ففتك بعدد كبير من أتباعه في يوم خطبة بنته يوم 20 غشت 1904م، ثم فر الى وجدة واحتمى بالجيش السلطاني المخيم هناك، فنوه السلطان مولاي عبدالعزيز بعمله، وأنعم عليه بظهير شريف لم يتقدم مثله لأحد وأهداه هدية معتبرة، وأصدر أمره لعامل وجدة للاعتناء به وبأهله، وبعد ذلك بقليل وافته منيته بوجدة سنة 1323هـ / 1905م.
المصدر : المعلمة – مقال عكاشة برحاب
-----------------------------------------------------------------------


*
* * *
*

Aucun commentaire:

Une erreur est survenue dans ce gadget